زار السيد الحكيم رئيس تحالف قوى الدولة الوطنية صباح اليوم 1/11/2021 مدرسة الشهيد السيد محمد باقر الحكيم في بغداد، وأكد خلال كلمته على أهمية التركيز على الشخصية الإنسانية للطالب قبل إعطائه المواد الدراسية ، مشددا على ضرورة خلق حالة تكاملية بين خماسية مهمة أركانها الطالب والأستاذ والمدرسة والمنهج والعائلة ، حيث يساهم ذلك في الحصول على فرصة أفضل لواقع تعليمي مختلف وأجيال تتحمل مسؤولياتها بشكل أكبر في المستقبل، مشيرا إلى ضرورة الاهتمام بالأبنية المدرسية وتزويدها بكافة احتياجاتها ، ورعاية الهيئات التدريسية وتوفير متطلباتها المادية والمعنوية، فيما بين أهمية التركيز على المناهج المبتنية على الفهم والاستيعاب ومغادرة منهاج الحفظ ، فيما حمل العوائل مسؤولية مساهمتها في دعم الواقع التربوي في العراق من خلال التكامل فيما بينها وبين المدرسة.
السيد الحكيم عبر عن تفاؤله بهذا العام الدراسي الجديد لإقترانه بالمولد النبوي الشريف، حيث الدلالات المهمة، متمنيا أن يكون عاما مباركا للعراقيين جميعا ببركة رسول الله (صلى الله عليه وآله) ، داعيا الطلبة الأعزاء للتعرف أكثر على بلدهم والاطلاع على تاريخه وحضارته وشموخه، مجددا التأكيد على أن التحديات مهما كانت خطيرة والمشاكل كبيرة فأن طلبة العراق يمثلون الامل للحاضر والمستقبل.