بحث السيد الحكيم رئيس تحالف قوى الدولة الوطنية خلال استقباله الأستاذ حسن توران رئيس الجبهة التركمانية صباح اليوم 18/11/2021 نتائج الإنتخابات الأخيرة وما تخللها من إرباك نتج عنه إختلال التوازن على المستوى الوطني، وتطورات المشهد السياسي والأوضاع في كركوك.
سماحته دعا إلى الحوار والتهدئة للوصول إلى إتفاق وطني لعبور الأزمة الحالية وتجنب حالة الإنسداد السياسي، وبما يتعلق بكركوك شدد سماحته على ضرورة إحتواء الجميع والتمسك بالتعايش المجتمعي فيها، مضيفا بقوله إن كركوك عراق مصغر والنجاح فيها يعبد الطريق أمام النجاح في كل العراق، مؤكدا على ضرورة تمثيل المكون التركماني في الحكومة القادمة.