اكد السيد عمار الحكيم رئيس التحالف الوطني ان العراق تجاوز مراحلة عدة في مواجهته مع الارهاب الداعشي ويقترب من حسم جميع المواجهات معه بعد ان حسم الصفحة العسكرية،مبينا ان الارهاب بات مكشوفا ويفتقد لاهم مقومات وجوده المتمثلة بالبيئة الحاضنة والمتعاطفة معه.

جاء ذلك خلال استقبال سماحته الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي والوفد المرافق له بمكتبه في بغداد الثلاثاء ١٥/٨/٢٠١٧ .

سماحته بين لوفدالبرلمان العربي حاجة العراق لدعم مسار التسوية الوطنية ، مشيرا الى ان استقرار العراق يساهم في استقرار المنطقة والعالم ، لافتا الى العوامل التي يمتلكها العراق لتجسير العلاقة بين المتخاصمين في المنطقة.

سماحته دعا الدول العربية الى دعم وحدة العراق ارضا وشعبا والمساهمة في اعمار المناطق المحررة ومدن المضحين المحررين مؤكدا ان العراق ما بعد ٢٠٠٣ عراق منفتح على الجميع ويسعى لعلاقات افضل على اساس المصالح واحترام السيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية.